أمنيات

«مباحث الإقامة» تضبط عصابة لتزوير المدنيات والرخص

«مباحث الإقامة» تضبط عصابة لتزوير المدنيات والرخص

تمكن رجال الادارة العامة لشؤون الاقامة من انهاء نشاط عصابة تقوم بتزوير البطاقات المدنية للمخالفين لقانون الاقامة والمنتهية اقاماتهم ورخص السوق للوافدين، فيما اكد مصدر امني ان المستندات المزورة تعد بطريقة فنية شبه دقيقة، لافتا الى ان التدقيق على هذه المستندات من قبل رجال الامن وكذلك الاستعلام عنها عبر اجهزة الحاسوب يؤدي الى انكشاف امرها، وتم احالة افراد العصابة وهم 3 وافدين الى النيابة العامة بتهم تتعلق بتزوير محررات رسمية تصل بمرتكبها الى السجن ما بين 3-7 سنوات.

واستنادا الى مصدر امني فإن معلومات وردت الى رجال الادارة العامة لمباحث الاقامة عن مكتب للطباعة في الفحيحيل يقوم بتزوير البطاقات المدنية وبيعها للوافدين المخالفين لقانون الاقامة، وكذلك رخص السوق وتضمنت المعلومات ايضا ان البطاقة المدنية المزورة تباع بسعر يتراوح بين 20 و50 دينارا ورخصة السوق تباع ما بين 50 و100 دينار.

واضاف المصدر: تم عمل مزيد من التحريات التي اكدت لرجال مباحث الاقامة دقة ما ورد من معلومات وعليه تم استصدار اذن نيابي لمداهمة المكتب المتخصص في تزوير المستندات تلك حيث عثر بداخله على بطاقات مزورة ومعدة للتوزيع.

وقال المصدر انه تم توقيف الوافدين الثلاثة العاملين في المكتب حيث اعترفوا بتزوير المستندات وبيعها للوافدين بمقابل مالي.

يذكر ان الادارة العامة لشؤون الاقامة نقلت تبعيتها الى المباحث الجنائية.

مقالات ذات صلة

إغلاق